وجه السلطة الوحيد هو بداخلك

إن كنت ماضيا حقا في تعلّم الحقيقة حول نفسك و أن تحيى حياتك مثلما أنت قادر على حياتها، فإن كثيرا من الناس لن يعجبهم ذلك لأنهم غير ملتزمين بنفس السبيل مثلك. هل ستمضي في إنكار ثرواتك لأن الآخرين هم فقراء؟ هل ستمضي في إنكار صحتك لأن مليارات من الناس هم مرضى؟ ألق نظرة جيّدة إلى ما أنت منكره عن نفسك، و لا تفكّر مطلقا في أنك “مخطئ” لأنك تريد ما تريد.

بينما نتحرّك في سبيل اكتشاف الذات، فإننا ملزمون بالقيام بأخطاء. ما يسمى بالأخطاء، و الزلات، و الآثام، و الأغلاط، ليست أنت. كن متأكدا من الفصل بين من تكون و ما تحصل عليه و ما تفعله. أنت تتجاوز ما يحدث في حياتك عندما تصل إلى إدراك أن ما يحدث في حياتك هو وقتي فقط و سوف يكون متغيّرا دائما. من المهم أن تفهم أن ذاتك العليا هي ثابتة و غير متغيّرة. عندما تعرّف نفسك بطبيعةٍ وقتية، فإنك تحمل على الجد الاعتقاد بأن ما تحصل عليه و ما تفعله هو ذاتك الحقة. قد يكون هذا هو الخطأ الأكبر الذي ربّما ترتكبه في حياتك.

اختبار بهائك و جلالك يتطلّب أن تفصل بين ما تحصل عليه و ما تفعله من من تكون. تعلّم فصل الأداء عن المؤدّي، أن تكون متّصلا بما يحدث في حياتك، و لكن أن لا تعرّف نفسك بطبيعتها الوقتية.

عندما تقف على شاطئ البحر و تشاهد السفن تتوجه قربه فإنه ما من مشكل طالما أنك ببساطة تقف هناك و تشاهدها تجري بقربه. فقط حينما تعرّف نفسك بالسفن فإنك تحسّ بالألم و المعاناة. لو أنك تقول “تلك سفينتي”، ثم تحزن لمّا تمرّ أمام نظرك. لو أنك تقول “عليّ أن أشرف على تلك السفينة”، ثم تحيى في خوف من أن أحدا آخر سيصبح قائدها. و بالمثل، فإنه بمشاهدة و ملاحظة أخطائنا و سلوكنا المعطّل ببساطة بدون محاكمة، فإننا نتقي ضرر تعريف أنفسنا بأخطائنا و زلاتنا و غلطاتنا الوقتية.

حالما تنطلق في السؤال و النظر بصدق في حياتك، فإنك تصل إلى النقطة حيث تبدأ في إدراك أن وجه السلطة الوحيد هو بداخلك. نحن ننظر إلى السلطات الأخرى لتخبرنا بما علينا فعله، و لكن الشخص الوحيد الذي سيعرف مطلقا ماذا نفعل هو أنفسنا.

authority

هل تعجّبت في أي وقت مضى لماذا ينخدع بعض الناس بفناني الخدع؟ فنان الخدع لا يستطيع أن يخدع شخصا ما يكون واعيا. الناس لديهم مشكل في فهم لماذا ينتهزهم الآخرون. السبب في انتهازهم هو لأنهم يسلّمون في قوّتهم و لا يريدون أن يكونوا مسؤولين عن حياتهم الخاصة. لا يريدون أن يقوموا بالقرارات الخاصة بهم و بذلك يسمحون للآخرين بأن يقوموا بها من أجلهم. و لكن افهم هذه الحقيقة: لو أنك تسمح للآخرين بفعلها من أجلك، فإنهم سيفعلونها بك. طالما أنك تدع الآخرين يتحمّلون مسؤولية حياتك، فإنهم سيتحكّمون في قَدرك.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s